سوق الارباح


خطبة الجمعة لفضيلة الشيخ محمد الحسن ولد الددو، تحت عنوان: "سوق الأرباح". وقد جاء فيها: • أن الله أنعم على عباده بأنواع النعم التي لا تحصى وعاملهم بلطفه وجوده وكرمه وعفوه. • المقصد من مواسم العبادة هو: التنافس في الزلفى إلى الله تعالى والقرب منه. • المنزلة التي يصل إليها من صدق في توجهه إلى الله تعالى في مواسم الخيرات. • المواسم لا تتكرر دائما فقد يدركنا الموت قبلها. • تقييد النعم شكرها لله تعالى. • الذين حظهم من رمضان النصب والتعب. • رمضان موسم المراجعة. • منازل الناس ودرجاتهم في رمضان. • رمضان شهر فرحة وليس شهر ثقل. • رمضان يستعان به على عبادة الله تعالى وقضاء كل الحوائج. • فرصة تقوية الإيمان وزيادته في رمضان. • ظاهر الصوم هو الإمساك عن شهوتي البطن والفرج أو ما يقوم مقامهما. • باطن الصوم هو الإمساك عن معصية الله وعن كل ما يكرهه الله وعن كل ما هو خلاف الأولى. • ظاهر القيام أن يصلي الإنسان مع المسلمين أو أن يصلي وحده بالقرآن. • باطن القيام الاستسلام لله تعالى والانقياد لحكمه، ونبذ الهوى طاعة لله عز وجل. • تعظيم كتاب الله تعالى. • منزلة أهل تدبر واتباع رسالة الله تعالى. • التجارة مع الله سبحانه وتعالى. • خيرات مضمونة في رمضان. • المواضع الثلاثة التي يتمنى فيها المرء الرجوع إلى الدنيا ولو للحظة قليلة. • الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم من أربح الصفقات. • الدعاء.


آخر تحديث للموقع : الأربعاء, 08 نوفمبر 2017 16:40